نظريات في العلم الصيني التقليدي

 

النظريات الأساسية لعلوم الطب التقليدي الصيني تلخيص نظري لقوانين حركة الحياة في جسم الانسان و تغيرات الأمراض . وانها تشتمل بصفة رئيسية على نظريات حول طاقتي الين واليانغ،والعناصر الخمسة التي هى المعدن والخشب الماء والناروالتراب، واليونتشي، وحالة الأحشاء، و جينغلو،اي القنوات الحيوية الرئيسية والفرعية في الجسم وغيرها،بالاضافة الى مضامين أسباب المرض، ومبادئ حدوثه و تطوره، و طرق    علاجه والوقاية منه، وتمييزالأمراض وتصنيفها استنادا الى أنواع العوامل المسببة لها،وتحديد العلاج استنادا الى تحليل الظواهر والدلائل المرضية ، وطرق المحافظة على الصحة وغيرها .

النظرية حول الين و اليانغ هي من مقولات الفلسفات الصينية  القديمة. وكان الناس عبرملاحظة الظواهرالمتناقضة ارتقوا بمفهوم التناقضات الى مقولات الين و اليانغ تدريجيا، ثم استخدموا نمو و انحطاط طاقتي الين و اليانغ لتفسير تغيرات حركة الأمور.   وهنا يستخدم الطب التقليدي الصيني مفهوم وحدة الضدين وهي العلاقة بين الين و اليانغ لتبيين صلات معقدة بين نصفي الانسان الأعلى والأسفل وبين أجزائه الداخلية و الخارجية وبين حياة جسم الانسان و الظروف الطبيعية والاجتماعية الخارجية . ان التوازن النسبي في العلاقة بين طاقتي الين و اليانغ أي علاقة وحدة الضدين هو الأساس لصون وضمان التحركات الطبيعية لجسم الانسان ، بينما ان اختلال و تخريب هذه العلاقة سيؤدي الى حدوث أمراض في جسم الانسان ، وبالتالي يؤثر على التحركات الطبيعية لجسم الانسان .

النظرية حول اليونتشي هى نظرية بحث واستكشاف تأثيرات التغيرات الفلكية والجوية و المناخية الطبيعية على صحة جسم الانسان وأمراضه . و عبارة اليونتشي مكونة من مقطعين صينيين ، ولكل منهما معان  خاصة . ويتضمن المقطع الأول أي "اليون" خمسة معان هى الخشب و النار و التراب و المعدن و الماء  تدل على تداول  فصول الربيع والصيف وتشانغ شيا ( أي الشهر السادس من السنة القمرية الصينية ) والخريف و الشتاء في الطبيعة . ويعني المقطع الثاني أي"التشي" ستة عناصر مناخية في فصول السنة الأربعة هى الريح و البرد والحرارة و الرطوبة  والجفاف والنار . ان النظرية حول اليونتشي عبارة عن قانون تغيرات المناخ السنوية و حدوث الأمراض الذي تم التوصل اليه مسبقا طبقا لبارامتر التقويم الفلكي .